شركات إيرانية تستأنف تنفيذ مشاريعها المتوقفة في العراق

بواسطة عدد القراءات : 107
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
شركات إيرانية تستأنف تنفيذ مشاريعها المتوقفة في العراق

متابعات - ديوان محافظة البصرة 

اعلن الامين العام لغرفة التجارة الايرانية العراقية المشتركة، حميد حسيني، عن موافقة الحكومة العراقية على استئناف الشركات الايرانية لمشاريعها الفنية والهندسية المتوقفة، مؤكداً ان شركات التفتيش الحدودية الإيرانية ستحل قريبا محل شركات التفتيش العراقية. 
وقال حسيني في اجتماع غرفة التجارة الايرانية العراقية المشتركة بطهران أمس الاربعاء: في العام الماضي، قمنا بتصدير 20 مليون دولار كمعدل يومي الى العراق، وهذه الوتيرة مستمرة في العام الجاري تقريبا.
واشار الى ان قيمة الصادرات الايرانية الى العراق منذ 21 آذار الماضي (بداية العام الايراني الجديد) ولحد الآن بلغت 965 مليون دولار، مضيفا: بطبيعة الحال، فإن حجم الصادرات يتناقص كل عام في نهاية آذار بسبب عطلة عيد النوروز. ولفت حسيني الى ان الحكومة العراقية وافقت مؤخرا على ان تستأنف الشركات الايرانية العمل في مشاريعها الفنية والهندسية المتوقفة هناك، مبيناً: كما اعلنت الحكومة العراقية استعدادها لتسديد مستحقاتهم المالية.
واوضح ان «قيمة المشاريع الفنية والهندسية التي تنفذها ايران في العراق تبلغ 4 مليارات دولار، من هذا المبلغ، جرى تسديد 1.2 مليار دولار فقط في السنوات الأخيرة، ومع قرار العراق الجديد سيجري قريبا تنفيذ مزيدا من المشاريع.
واردف حسيني: سيجري في المستقبل القريب، المباشرة بتنفيذ نحو 500 مشروع فني وهندسي في البصرة، لذلك حان الوقت الآن للشركات الإيرانية لدخول السوق العراقية لمتابعة هذه المشاريع.
ولفت الى ان بموجب قرار البنك المركزي الايراني سيقوم كلا من المصرف الزراعي ومصرف اقتصاد نوين بافتتاح فروع في العراق لغرض اجراء التعاملات المالية للشركات ورجال الاعمال الايرانيين.
وبشأن مشكلات تفتيش السلع الايرانية المصدرة الى العراق، قال حسيني: ستحل شركات التفتيش الإيرانية قريبا محل شركات التفتيش العراقية، بينما تعمل حاليا شركة إيرانية في هذا المجال.