نائب: الديوانية تضم آبار نفط تجعل منها ثاني أكبر محافظة بتصدير الخام

بواسطة عدد القراءات : 70
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
نائب: الديوانية تضم آبار نفط تجعل منها ثاني أكبر محافظة بتصدير الخام

متابعات - ديوان محافظة البصرة 

كشف النائب عن محافظة الديوانية علي البديري، امس الأحد، عن تقديم طلب رسمي إلى وزير النفط ثامر الغضبان لاستكشاف النفط في المحافظة، مشيرا إلى أنها تضم آبار نفط تؤهلها لتصبح ثاني أكبر محافظة بالتصدير.
وقال البديري في تصريح اطلعت عليه الصباح الجديد، انه « وجه طلبا رسميا الى وزير النفط نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة ثامر الغضبان بضرورة العمل على استكشاف ابار النفط في المحافظة والبدء بعمليات الانتاج والتصدير».
وأضاف، أن «هناك آبار نفطية كبيرة تم اكتشافها منذ الاحتلال البريطاني ومثبتة رسميا لدى وزارة النفط»، مبينا أن «هذه الآبار لو تم تشغيلها لاصبحت الديوانية ثاني محافظة من حيث تصدير النفط بسبب الآبار الموجودة».
ولفت البديري إلى أن «محافظة الديوانية مهمله على مدى عقود من الزمن واهملت اكثر في ظل الحكومات المتعاقبة منذ عام ٢٠٠٣ ولغاية الآن».
وعلى صعيد ذي صلة، أعلنت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية الاردنية هالة زواتي، امس الأحد، أن تزويد الأردن بالنفط الخام العراقي سيكون بمقدار نصف مليون طن من مصفاة بيجي إلى مصفاة بترول الزرقاء.
وقالت زواتي في تصريح اوردته صحيفة البيان الإماراتية إن «تزويد الأردن بالنفط الخام العراقي سيكون بمقدار نصف مليون طن من مصفاة بيجي العراقية إلى مصفاة بترول الزرقاء».
وأضافت، أن « الأردن سيشتري النفط الخام العراقي لتلبية جزء من احتياجاته السنوية، وبما لا يزيد على 10 آلاف برميل يومياً تشكّل 7 في المئة من احتياجات المملكة، على أساس معدل سعر خام برنت الشهري بحسم فرق كلف النقل وفرق المواصفات، ومقدارها 16 دولاراً للبرميل الواحد».
واوضحت الوزيرة الأردنية أنه «ستشارك في عملية النقل صهاريج عراقية بواقع 50% من الكمية اليومية إلى جانب الصهاريج الأردنية”، مؤكدةً “أهمية تضافر الجهود لإنجاح عملية نقل النفط الخام».
وتابعت زواتي أن «التعاون بين البلدين في مجال الطاقة لا يقتصر على هذا الجانب، إذ يعمل الأردن والعراق على إتمام الإجراءات اللازمة لإنشاء أنبوب نفط يمتد من البصرة مروراً بمنطقة حديثة ومن ثم إلى ميناء العقبة، وكذلك إقامة شبكة للربط الكهربائي بين البلدين، إذ سيزوّد الأردن العراق بالكهرباء عبر شبكة مشتركة».