العراق والكويت يبحثان تعزيز التعاون الاقتصادي

بواسطة عدد القراءات : 62
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
العراق والكويت يبحثان تعزيز التعاون الاقتصادي

متابعات - ديوان محافظة البصرة 

أكد وزير التجارة والصناعة الكويتي، يوم الأحد، أهمية اعمال اللجنة الوزارية المشتركة مع العراق في تعزيز العلاقات المشتركة بين البلدين.
وقال خالد الروضان في كلمته بالاجتماع الأول للجنة الوزارية الكويتية العراقية المشتركة الذي تستضيفه الكويت وتستمر يومين، إن «ما تمر به المنطقة من ظروف دقيقة وحرجة تتطلب الترابط والتشاور والتنسيق في مختلف المجالات لا سيما الاقتصادية منها».
وأضاف أن «هذه اللجنة تشكل نموذجا للعلاقات الثنائية القوية والمتينة وتسهم في تحقيق ما يصبو إليه الجميع من تقدم وازدهار للبلدين والشعبين».
ومضى الروضان الى القول، أن «هذه المشاركة الواسعة في أعمال اللجنة من مختلف القطاعات العامة والخاصة التي تشمل ممثلين عن مختلف الجهات التجارية والاستثمارية والأمنية والتعليمية والتنموية والمجالات الحيوية والمهمة الأخرى تعد مؤشرا إيجابيا للتعاون بين تلك القطاعات والجهات».
وأكد أن الاجتماع يجسد التنسيق والتشاور في مختلف المجالات التي هي محور الاجتماع وجدول الاعمال الذي نتطلع لإنجازه كفريق واحد على أكمل وجه بما يحقق زيادة في حجم التبادل التجاري بين البلدين عبر تشجيع اقامة المعارض التجارية والدولية والمتخصصة بشكل دوري بينهما للتعريف بالمنتجات المحلية لكل دولة.
من جهته قال وزير التجارة والصناعة العراقي محمد العاني، إن العلاقات الأخوية والروابط المشتركة التي تجمع البلدين عميقة ومتأصلة، مضيفا أن المصالح الاقتصادية والتجارية بين البلدين متقاربة جداً ومتداخلة في بعض الجوانب لدرجة يصعب الفصل بينهما.
وأضاف العاني أن الاجتماع يعد تجسيدا حقيقيا لرغبة البلدين في الانفتاح والتواصل والتعاون الاقتصادي والتجاري لتحقيق المصالح المشتركة بين البلدين.
وأكد أن الحكومة العراقية الحالية منذ تشكيلها أعلنت سياسة الانفتاح والتواصل بين البلدين في كل المجالات.
ويرى وزير التجارة والصناعة، أن «تنمية التبادل التجاري بين البلدين وإزالة كل العقبات أمام التجارة البينية يعد الأساس الصحيح لعلاقات اقتصادية متينة»، مشيرا إلى أهمية منح سمة الدخول للتجار ورجال الأعمال العراقيين لتسهيل تنقلاتهم.
وأكد ضرورة مشاركة الشركات الكويتية في عملية إعادة الاعمار في العراق لما تمتلكه من خبرة وإمكانيات وشراكات مع الشركات العالمية.