الفنان جواد السعد يقدم معرضه الكاريكاتيري الثاني عشر في قصر الثقافة والفنون بالبصرة

بواسطة عدد القراءات : 355
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الفنان جواد السعد يقدم معرضه الكاريكاتيري الثاني عشر في قصر الثقافة والفنون بالبصرة

 

 

موقع ديوان المحافظة /مصطفى حميد جاسم

اقام قصر الثقافة والفنون في البصرة معرضاً كاريكاتيرياً للفنان جواد السعد، ضم اكثر من ستة وثلاثين لوحة حملت مضامين واقعية مثلت  الجرائم البشعة من قبل عصابات(داعش) الارهابية،وحمل المعرض شعار (بالدماء الزكية حمينا منارة الحدباء).

هذا وتشهد مدينة البصرة العديد من النشاطات الثقافية والفنية والادبية، التي تدل على وجود الابداع على نبض الحياة،حيث انطلقت اولى  هذه الفعاليات في مختلف المجالات الثقافية والاجتماعية.

الفنان جواد السعد خص موقع ديوان المحافظة، متحدثاً عن معرضه الذي يعد الثاني عشر ضمن سلسلة المعارض التي اقامها داخل  العراق، مشيراً الى ان "انتمائه الى نقابة الفنانين منذ عام 1972"، ويعد على حد قوله من الفنانين القلائل الذين اهتموا  بفن الكاريكاتير.

وتزامن اقامة هذا المعرض مع الانتصارات التي حققها ويحققها الجيش العراقي وابناء الحشد الشعبي وهم يدافعون عن ارض العراق المقدس.

وتابع السعد قائلا: انه"تأثر على يد الفنان التشكيلي (جبار العطية) واستفاد من تجاربه في الفن والحياة".

من جانبه اوضح مدير قصر الثقافة والفنون في البصرة عبد الحق المظفر، ان "معرض الفنان جواد السعد يعتبر من المعارض واشتملت كل لوحة بـ(ثيمة) اختلفت في الطرح والمعالجة الفنية، حيث يعد هذا المعرض هو النشاط الرابع منذ بداية هذا العام".

واضاف المظفر: ان "قصر الثقافة والفنون اعد خطة سنوية لمجمل النشاطات القادمة تتضمن مجالات الشعر والمسرح والسينما والموسيقى، علاوة على ستة معارض تشكيلية على مدى هذا عام واثنان  للحرف اليدوية ومثلها لفن الكاريكاتير"، لافتاً الى امكانية ان يشهد قصر الثقافة والفنون معرضاً مميزاً لعمل(السجينات)ومن المؤمل ان يكون من المعارض الكبيرة، اما شهر شباط المقبل سيشهد المشاركة  ضمن مهرجان المربد الشعري الثالث عشر وبالتعاون مع احد المنظمات اللبنانية وستقوم هذه المنظمة بزيارة اطفال العراق ومن جميع الطوائف، فضلا عن كون المنظمة ستتعرف على مدينة البصرة من خلال تراثها وسياحتها وانهارها وكل تضاريسها،والهدف من هذه التجربة هي محاولة للتعايش السلمي.