مداخلات وقراءات شعرية .. للشاعر عبود هاشم

بواسطة عدد القراءات : 19
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مداخلات وقراءات شعرية .. للشاعر عبود هاشم

 

إعلام ديوان المحافظة - عامر الربيعي

 

أقام اتحاد الأدباء والكتاب في البصرة، جلسة مداخلات وقراءات شعرية، للشاعر عبود هاشم ، السبت 7/10 ، في مقرة بقاعة محمود عبد الوهاب .

قدم الجلسة الشاعر حسين فالح ، قال فيها " أن للشاعر عبود هاشم تجربة في كتابة الشعر ، تمتد منذ سبعينيات القرن الماضي ، سجل لنفسه حضور متميز في الساحة الأدبية، ونشرت قصائده في العديد من الصحف العراقية آنذاك .

وتحدث عدد من الأدباء خلال الجلسة عن تجربة الشاعر مع تقييم لها ، حيث قال الدكتور فهد محسن " أن الشاعر مارس الكتابة الشعرية منذ بدايات شبابه حتى اليوم ، كتب القصيدة العمودية والتفعيلة والنثر ، لكني ، أراه أكثر تميزاً في القصيدة العمودية"  .

أما الشاعر كاظم الحجاج ،فقال " أعتقد أن على أي شاعر، تجاوزت فترة كتابته للشعر خمسين أو أربعين عاماً، أن يتقاعد، وذلك لكي يراجع نفسه وشعره وتقييم التجربة التي مر بها " .

أما الشاعر علي الأمارة، فقال " أن القارىء لدواوين الشاعر عبود الأولى، خاصة ، القصائد العمودية، فهي تحمل الكثير من المعاني والصنعة في كتابة القصيدة، وأن الشاعر ومع الآسف من النوع الذي لا يعرف كيف يسوق نفسه .

وكان ختام الجلسة ، قدم فيها الشاعر عبود هاشم عدد من قصائده .