محافظ البصرة : سندخل مناطق البصرة مع الشركات الرصينة لإحالة المشاريع ولا ندخلها للحديث وإطلاق الوعود

بواسطة عدد القراءات : 1995
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
محافظ البصرة : سندخل مناطق البصرة مع الشركات الرصينة لإحالة المشاريع ولا ندخلها للحديث وإطلاق الوعود

اعلام ديوان محافظة البصرة/مصطفى محمد الأسديّ

أكد محافظ البصرة المهندس "أسعد عبد الأمير العيدانيّ" خلال توقيعه عقداً مع شركة النرجس للمقاولات، لإعادة تأهيل مشاريع البنى التحتية في مناطق (إفراز 74 و 76), وكذلك الطريق الرابط بين شارع الشعيبة وشارع الكزيزة، إن الحكومة المحليّة ستدخل مناطق البصرة غير المخدومة، مع الشركات الرصينة لإحالة المشاريع ولا تدخلها للحديث وإطلاق الوعود.

وأضاف "العيدانيّ" خلال كلمةٍ ألقاها من موقع الحدث، وبحضور النائب الفني للمحافظ المهندس محمد طاهر التميمي،  ووجهاء وشيوخ وأعيان مناطق  (إفراز 74 و 76)، وكذلك شخصيات من الحكومة المحليّة ودوائر البلدية والبلديات، إضافة إلى عدد من وسائل الإعلام المحلية، إنهُ “ماضين بإحالة المشاريع إلى شركات رصينة وقادرة على إنجاز العمل بدقة وسرعة عاليتين ، ونعمل على تشغيل أيادٍ عاملةٍ من أهالي محافظة البصرة، وبالتالي نحقق إعمار المدينة وتشغيل العاطلين عن العمل، وإننا سندخل مناطق البصرة مع هذه الشركات لإحالة المشاريع ولا ندخلها للحديث وإطلاق الوعود”، منوهاً إلى إحالة( 63) مشروعاً سيتم توقيع عقودها "اليوم الخميس".

من جانبه أوضح مدير شركة النرجس "حاتم الدراجيّ"، خلال تصريحٍ صحافيٍّ، إن “المشروع المبرم عقدهُ سيشمل مناطق (افرازات 76 و 74) والمنطقة العابرة وكذلك الطريق الرابط بين شارع الشعيبة وشارع الكزيزة، وستجرى بها كافة أعمال البنى التحتية من شبكات المجاري الثقيلة ومياه الأمطار وشبكة مياه الإسالة وشبكة الاتصالات وتحسين وتطوير شبكة الكهرباء، وكذلك أعمال البلدية(التبليط والأرصفة)”.

وختم الدراجيّ حديثهُ، إن “المشروع سيخدم (3700 دار) وبمساحة كلية (217 هكتار)، وستكون مدته (600 يوم) ستنجز أعماله قبل هذه المدة”، مؤكداً إن “الأيادي العاملة لهذا المشروع ستكون من أهالي نفس المنطقة، وهذه الخطة وضعتها الشركة مسبقا، وتقضي بتشغيل العاطلين من نفس المناطق المحالة للشركة”.

إعلام ديوان محافظة البصرة