نائب محافظ البصرة يبحث مع ممثلي مجلس حماية تحسين البيئة الاتحادية ووزارة الصحة تسهيل مهام الفرق التفتيشية لمتابعة الملوثات البيئية

بواسطة عدد القراءات : 121
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
نائب محافظ البصرة يبحث مع ممثلي مجلس حماية تحسين البيئة الاتحادية ووزارة الصحة تسهيل مهام الفرق التفتيشية لمتابعة الملوثات البيئية

 

اعلام النائب الاول:

بحث النائب الاول لمحافظ البصرة المهندس ، محمد طاهر التميمي ، اليوم الاربعاء ، مع مدير الصحة ، وممثلي مجلس حماية تحسين البيئة الاتحادية ، ومكتب الوكيل الفني لوزارة الصحة في بغداد ، ومديرية بيئة البصرة ، الية تسهيل مهام الفرق التفتيشية البيئية لمتابعة الملوثات البيئية في البصرة".
ونقل مكتبه الاعلامي ، اليوم ، في بيان صحفي ، ان" نائب محافظ البصرة ، محمد التميمي ، عقد اجتماعا مع مدير عام صحة البصرة الدكتور ، عباس خلف التميمي ، وممثلي مجلس حماية تحسين البيئة الاتحادي ، ومكتب الوكيل الفني لوزارة الصحة ، ومديرية بيئة البصرة ، مبينا ان" الاجتماع تناول تقييم الواقع البيئي لمحافظة البصرة ، والاجراءات المتخذة للحكومة المحلية في البصرة بعد زوال خطر شحة المياه ومياه الشرب وتلوثها ، والحلول المتخذة من قبل الحكومة المحلية الاخيرة ، والتي في طريقها الى الحل بخصوص احالة المشاريع المتعلقة بخطوط المجاري التي تصب في الانهر ، وايصالها بمحطة المعالجة في منطقة حمدان الرئيسية ، وكيفية اتخاذ الاجراءات الكفيلة بنوعية الهواء والواقع الاشعاعي وواقع الالغام في المحافظة ، والحد من التلوث البيئي الناتج عن الانبعاث النفطي من قبل شركات التراخيص النفطية الملوثة للبيئة ، وخطرها على حياة وصحة الانسان ، والبيئة والزراعة والحياة في المحافظة ، فيما جرى مناقشة موضوع العقود النفطية الموقعة مع شركات التراخيص النفطية الاجنبية بأن تتضمن شروطا ومعايير بيئية، تلزم الشركات النفطية بتطبيق الشروط البيئية والصحية العالمية في عملها، ومواجهة كل التأثيرات التي تخلفها العمليات النفطية ، وضرورة تسهيل مهام الفرق الرقابية التابعة لوزارة البيئة بخصوص متابعة المخالفات البيئية الحاصلة من قبل المؤسسات الحكومية ، والقطاع الخاص ، والمستشفيات بما يتعلق بمخالفات الشروط والتعليمات البيئية المهددة سلبا على صحة الانسان وبيئته ، وكيفية الزامها بتطبيق قانون حماية وتحسين البيئة وازالة جميع مخالفاتها البيئية".
واضاف البيان الى تأكيد المهندس التميمي على ضرورة اصدار قرار يتعلق بشركات النفط الاجنبية فيما يخص التلوث البيئي ، وفرض غرامات على المخالفات التي تهدد سلامة وصحة البصريين ، نتيجة التلوث الناتج عن حرق الغاز والبرك النفطية ، وأخطار شركات النفط على الصحة العامة في البصرة ، والتي تتسبب في أمراض السرطان الأكثر انتشارا بالبصرة. وتوفير ملاكات لسد الشاغر في ملاك مديرية البيئة التي تفتقر الى عدد كافي من الموظفين لسد الشاغر في كوادرها الفنية والرقابية لمتابعة المخالفات البيئية".

ولفت البيان الى اجراء المهندس التميمي اتصالا مع مدير شركة نفط البصرة المهندس، احسان عبد الجبار ، والتوجيه بتسهيل مهام الفرق التفتيشية البيئية المتعلقة بمتابعة الملوثات البيئية في الاماكن والمواقع النفطية ، موضحا الى موافقة مدير الشركة بالتعاون وتسهيل عمل الفرق التفتيشية ، وتوفير عجلات من قبل الشركة التسهيل حركة تنقلاتهم ".