المسؤول المعالج بمستشفى الفيحاء : العيادة متخصصة بمعالجة مختلف حالات القدم السكري

بواسطة عدد القراءات : 884
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
المسؤول المعالج بمستشفى الفيحاء : العيادة متخصصة بمعالجة مختلف حالات القدم السكري

موقع ديوان المحافظة - عامر الربيعي

السكري ، مرض بدء بالانتشار بشكل سريع ، في العالم ، لتبلغ نسبة المصابين به ، ما يزيد عن 240 مليون شخص مصاب ، وهو في زيادة بعدد المصابين به . هذا المرض يأتي ، أما وراثياً أو نتيجة الإفراط في تناول السكريات والدهون ، العلم الحديث لم يستطع القضاء على هذا المرض ، لكن قدمت له بعض العلاجات والأدوية الطبية للتخفيف من حدته ، مع ضرورة الحمية بالغذاء والحذر من عدة عوامل ، على المصاب به العمل بها بدقة للحفاظ على حياته . سعينا لأحد الوحدات الطبية الخاصة بمرضى السكري ، وهي عيادة القدم السكري

كانت لنا زيارة ، لمستشفى الفيحاء العام في البصرة ، استقبلنا مدير إعلام المستشفى  الزميل علي كريم الجاسم ، والذي وفر كل الإمكانيات للتعرف واللقاء بمسؤول العيادة الدكتور عبد الحسين خضير  ، وكان لنا معه هذا الحوار:

* متى تأسست هذه العيادة ، ولماذا بهذه التسمية ؟

- تأسست هذه العيادة التخصصية في عام 2004 ، وهي الأولى في المنطقة الجنوبية والوسطى ، وسبب تسميتها بعيادة القدم السكري ، لأنها جاءت من ( القدم والسكري ) ، حيث تكون قدم المصاب بمرض السكري ، عرضة بسيطة للجروح والتقرحات ، والتي تحتاج الى الكثير من العناية والعلاجات والتضميد لغرض شفاءها ، حيث تكون منطقة القدم عند الشخص المصاب بالسكري حساسة جداً وضرورة متابعتها بشكل يومي . وهي عبارة تأثيرات مرض السكري على القدم ، وهي تبدأ بالجروح والتقرحات والتشوهات ، وتتطور بموت الخلايا والتي تسمى بالـ( كنكرينا ) . والعيادة متخصصة بمعالجة حالات القدم السكري بكل حالاتها وتشمل على جانب التشخيص والعلا إضافة الى جانب التثقيف .

حينما نقول القدم السكري ، نحدد منطقة القدم عند المصاب بالسكري من الكاحل حتى أسفل القدم ، والعيادة تشمل بعض الحالات لغير المصابين بالسكري ، كالإصابة بـ( تقرحات الفراش ) ، حيث تتم معالجتها أو التقرحات التي تظهر في مناطق أخرى من جسم الإنسان .

* هل عيادة القدم السكري خاصة بأهالي البصرة فقط ؟

- عيادة البصرة للقدم السكري في مستشفى الفيحاء ، هي أول عيادة في المنطقة الجنوبية والوسطى ، ويتم مراجعتها من المرضى المصابين بالقدم السكري من البصرة والعديد من المحافظات ، ولم تحدد بالبصرة فقط . والعمل في العيادة يشمل المتابعة المستمرة للمريض من خلال التشخيص والتضميد وإعطاء الأدوية المناسبة ، مع شرط التأكيد على المريض ، بضرورة الالتزام بالتعليمات الصحية التي توجه له ، نظراً لخطورة الإصابات وما لها من تبعات غير مرضية في المستقبل في حالة عدم التقيد بالتعليمات الطبية والالتزام الدوري في التضميد والعلاجات .

 

* ما طبيعة عمل العيادة وكادرها ؟

- الغاية الأساسية للعيادة تشخيصية ، وتقييم حالة المريض ، قديماً ، معظم حالات القروح الموجودة أو الالتهابات بالقدم السكري ، تنتهي بـ( البتر ) ، ضمن عملنا الجديد  نسعى إلى عدم اللجوء لعمليات البتر ، إلا في الحالات القصوى مع العمل على تقليل نسبة البتر ، من خلال أجراء تداخل جراحي سريع ، وقد نجري بعض العمليات التي تسمى ( البتر التحفظي ) ، مثل إزالة أصبع أو جزء من القدم ، حفاظا على المريض ، لكن ومع الآسف تصل إلينا الكثير من الحالات والتي يتم إرسالها أو أحالتها من قبل الأطباء الاختصاص ، تكون قد وصلت إلى مرحلة البتر ، وهي نتيجة الإهمال وعدم متابعة المريض لحالته .

* ما هي أعراض القدم السكري وما مضاعفاتها

- بالنسبة لمرضى القدم السكري ، يعانون من قصور في الشرايين وأعتلال بالأعصاب وقلة المناعة في الجسم ، خاصة في منطقة القدم ، وهي عبارة عن متلازمة ، لها مضاعفات شديدة ، والعيادة أستقبلت مئات الحالات ، وتم شفاء غالبيتها ، ونجحنا ، في الكثير من الحالات بعدم اللجوء للبتر ، ولا تكون إلا عند الضرورة القصوى باللجوء للبتر الجزئي مع التقليل من نسبة الوفاة  .

* كم عدد المراجعين لهذه العيادة وما حالاتهم ؟

عيادة القدم السكري في مستشفى الفيحاء ، تستقبل يومياً من ( 15 - 20مريض ) ، بعضهم يحالون من مركز السكري في مستشفى الفيحاء ، وقسم منهم يحالون من قبل عيادات الأطباء الأختصاص ، وقسم آخر من المراجعين ، حيث تعتمد العيادة على نظام المتابعة لكل مريض مصاب بقرحة ، حتى بعد الشفاء ، حيث عليه المراجعة والمتابعة الشهرية لحالة قدميه ، إضافة للجانب التثقيفي الصحي للمريض ، ونؤكد على ضرورة المراجعة المبكرة ، لأي حالة تظهر في القدم ، لغرض السيطرة على الحالة والنجاح في الشفاء أو التقليل من الأضرار .

نصائح ضرورية

يؤكد الدكتور عبد الحسين خضير على المصاب بالسكري ، الحذر والتقيد بالتعليمات الخاصة بهم ، مثل ، غسل القدمين بالماء الفاتر والصابون وتنشيفهما بشكل جيد ، عدم لبس الأحذية  الضيقة ، الحذر عند العمل أو التعامل مع الأدوات الحادة ، فحص القدمين وبين الأصابع وتحت القدم للتأكد من سلامتها بسبب اعتلال الأعصاب عند مرضى السكري ، المراجعة السنوية أو كل ستة أشهر بالنسبة لغير المصابين بالتقرحات . أما بالنسبة لحالة المريض الذي يعاني من ضعف بالبصر أو من الكبار في السن ، فعلى عائلته متابعة قدميه بشكل يومي .وأكرر نصيحتي لمرضى السكري ، بعدم التباطىء في المراجعة عند ظهور أي أعراض في قدميه . ويمكن للسلدة القراء أو المرضى بالسكري ، متابعتنا على موقع ( عيادة البصرة للقدم السكري ) في الفيس بوك ، للحصول على المزيد من المعلومات الصحية .