معلنا حل كافة الاشكالات محافظ البصرة"خلال عشرين يوم سينطلق العمل في مشروع البنى التحتية للزبير /المرحلة الأولى

معلنا حل كافة الاشكالات  محافظ البصرة"خلال عشرين يوم سينطلق العمل في مشروع البنى التحتية للزبير /المرحلة الأولى

 

 

المركز الاعلامي

 

أعلن محافظ البصرة المهندس أسعد عبدالامير العيداني، قرب اكمال تصاميم المرحلة الأولى لمشروع البنى التحتية للزببر، تمهيدا لانطلاق العمل فيها خلال عشرين يوما، جاء ذلك خلال اجتماع  ظم ممثلي الدوائر الحكومية ذات العلاقة والشركة المنفذة والشركة الاستشارية وقائم مقام الزبير.

 

وقال العيداني للمركز الإعلامي ، هدفنا من هذا الاجتماع الموسع، بحضور جميع الجهات ذات العلاقة لمناقشة اكمال كافة الخطط والمخططات مشروع مجاري الزبير مرحلته الأولى.

 

مبينا ان الاجتماع ناقش الاسراع بتنفيذ المخططات للشركة الاستشارية واحالة المشروع للتنفيذ ضمن مشروع خدمي متكامل ، وتابع ان مشروع مجاري الزبير للمرحلة الاولى من المشاريع الوزارية المتلكئة عن العمل والذي أحيل للتنفيذ عام 2011 وتم سحبه من الشركة المنفذة بشكل كامل، مؤكدا أن الحكومة المحلية تسعى من خلال مشروع البنى التحتية للقضاء بمرحلتيه الاولى والثانية ام يكون الزبير واجهة مثالية للعراق، فضلا عن أهمية المحافظة على طبيعية قضاء الزبير لما يمتلك من إرث حضاري وتاريخي كبير، إلى جانب تخليص أبناءه من معاناة كبيرة، بسبب قلة أو اختفاء البنى التحتية للمدينة، منوها على ان الزبير خلال السنوات القادمة سيكون مختلفا.

 

من جهته أشار قائممقام قضاء الزبير عباس ماهر إلى الجهود الكبيرة التي بذلها محافظ البصرة من أجل سحب المرحلة الأولى من مشروع إنشاء البنى التحتية للزبير من وزارة البلديات لتلكؤها مرتين في إنجازه، إلى جانب تضمينه ضمن موازنة البصرة ٢٠١٩

وذكر ماهر ان الاجتماع كان مثمرا، وتمخض عن الاتفاق على إعطاء مدة 20 يوما للشركة الاستشارية لاكمال مخططات واعداد التصاميم  لمشروع مجاري الزبير للمرحلة الاولى لغرض الإحالة للتنفيذ والعمل من قبل الشركة الجديدة المنفذة.

موضحا ان مشروع مجاري الزبير للمرحلة الثانية تم احالته وبدء التنفيذ من قبل احدى الشركات وبانتظار انتهاء المدة الجديدة للشركة الاستشارية للبدء بتنفيذ مشروع المرحلة الاولى بعد حسم النقاش واعطاء المدة المقررة لاكمال التنفيذ المخططات.

 

من جهته أكد المدير المفوض لشركة البيت الشرقي الفائزة بمشروع تنفيذ المرحلة الأولى شلال الصرايفي أن شركته مستعدة لإطلاق العمل في اسرع وقت، مشيدا بدور محافظ البصرة في تذليل كل الصعوبات والمعوقات بين الشركة الاستشارية وشركتنا.

وذكر أنه مستعد للعمل حتى العام القادم دون استلام الأموال من الحكومة المحلية للقدرة المالية التي تمتاز بها شركته، وشريكه مجموعة البوخمسين الكويتية، مبينا انه يسعى لأن ينجز العمل وفق المواصفات القياسية العالمية  ويتمنى أن تكون واجهة مهمة للعراق، لافتا إلى أنه قدم تعهد للجميع على أنه مستعد اعطاء ضمان لخمسين سنة للبنى التحتية التي ستنجزه شركته في الزبير.