إدارة المشاريع تؤكد إعادة العمل بـ(120) مشروعاً متلكئاً شملت مختلف القطاعات.

إدارة المشاريع تؤكد إعادة العمل بـ(120) مشروعاً متلكئاً شملت مختلف القطاعات.

المركز الإعلامي /رائد محمد

أكد قسم إدارة المشاريع في ديوان محافظة البصرة إعادة العمل بـ(120)مشروعاً متلكئاً توزعت على مختلف القطاعات بعد توقف دام عدة أشهر .

وقالت مدير قسم إدارة المشاريع رئيس مهندسين أقدم بشرى مجيد كاظم في حديث خصت به المركز الإعلامي: إنه تنفيذاً لتوجيهات محافظ البصرة المهندس أسعد العيداني.. والمتضمنة إعادة العمل بكافة المشاريع المتلكئة والمتوقفة ، تم المباشرة باستئناف العمل بـ (120) مشروعاً، توزعت على عدد من القطاعات المختلفة، كالبلدية والبلديات والطرق والجسور والماء والمجاري والكهرباء والمباني والصحة وغيرها .

وأوضحت، إن قطاع المباني كانت له الحصة الأكبر، حيث تم إعادة العمل بـ(45) مشروعاً للأبنية المدرسية، موزعة على مركز وأقضية ونواحي المحافظة ،فضلاً عن إعادة العمل بعدد من مشاريع القطاع الصحي، منها المستشفى الجامعي الكبير والذي يتضمن (17) طابقاً حيث تم إنجاز عشرة طوابق لحد الان ، فيما يتواصل العمل بالمجمع الباطني في المستشفى التعليمي (الجمهوري) سابقا ومستشفى سفوان العام .

وعن قطاع البلدية بينت، إن أكثر من (23)مشروعاً استأنف العمل بها داخل مركز المحافظة، شملت إنشاء مجاري أمطار وثقيلة وأرصفة ومقرنص وتبليط، فيما تم استئناف العمل بمشاريع بلديات الأقضية والنواحي... المديّنة والقرنة والدير والزبير وشط العرب وأم قصر .

وتابعت، إن إدارة المشاريع تمكنت من إعادة العمل بمشاريع قطاع الماء، كمشروع ماء منطقة المحاميد ومشروع الحوطة ومشروع أم قصر ، فيما يتواصل العمل بمشاريع قطاع الطرق والجسور كمشروع طريق البصرة /فاو ومشروع طريق أم قصر/ سفوان .

ولفتت، إلى أن العمل جارٍ بعدد مشاريع قطاع الكهرباء كمشروع محطة كهرباء الشهداء ومحطة القرنة وغيرها ، فضلا عن تواصل العمل بمشاريع خطوط المجاري الرئيسة الناقلة في عدد من مناطق المحافظة .

يذكر إن قرار (347) الصادر من الحكومة الاتحادية والقاضي بايقاف العمل بكافة المشاريع، تسبب باندثار أجزاء من مشاريع البنى التحتية في البصرة ، مما حدا بحكومتها المحلية لإعادة العمل بها حفاظا على المال العام وخدمة للمواطن البصري ، بعد أن تم استحصال الموافقات الرسمية من وزارتي التخطيط والمالية .