اتحاد أدباء البصرة .. يضيّف منتدى أدباء الزبير

اتحاد  أدباء  البصرة .. يضيّف  منتدى  أدباء   الزبير

اتحاد  أدباء  البصرة .. يضيّف  منتدى  أدباء   الزبير .

 

المركز الإعلامي  لديوان  محافظة   البصرة/  مصطفى حميد  جاسم .

 

 

وسط  حضور  واسع  من قبل  الأدباء  والشعراء ، احتضن  اتحاد   الأدباء والكتاب  في البصرة ، منتدى  أدباء  الزبير،  متمثلا  بشعرائها، من  خلال  اصبوحة  شعرية  شارك فيهآ نخبة  من شعراء  الزبير، قدمها  الشاعر   علي الهمام  الذي  أكد  بقوله :طالما   ملأت  أنفسهم هذا  المكان   حيث  كانوا  أرواح زملاء لنا كانوا  بيننا  فلزامآ  علينا   أن  نديم  استذكارهم  ونقرأ    اكرام  لارواحهم   سورة  الفاتحة.

 

وأضاف " الهمام، " يواصل   اتحاد  أدباء  البصرة  إقامة  جلساته  ، بعد  توقف  قسري  بسبب  جائحة  كورونا  وماترتب  عليها ، وهاهم  منتدى  أدباء  الزبير    بضيافة  أدباء البصرة ،  كيف لا.. وهذا  المنتدى  يعد  الأول  في البصرة ، كيف  وهو   الذي  كان  واحة  للمربد  في عصوره  الذهبية ،  واصبوحتنا  تعزف  الشعر  نغمة  على  ألسن  الشعراء  الذين  أنشدوا  قصائد للحياة.

 

   وقد شارك في هذه  الاصبوحة  الشعرية  كلا من الشعراء :

 

* ثامر العساف ، بقصيدة  حملت عنوان( مناجاة  ناقصة ).

 

* علي السالم  ، بقصيدة  عنوانها ( ذرائع  الاسئلة) .

 

*مهند  عبد الواحد  بقصيدتين  ، (  الأفق منطفيء،  اهل الله) .

 

*علاء المرقب  ، قصيدة  مهدأة  إلى  روح  الشاعر   "  أكرم  الامير"

 

،عبود  هاشم ، قصيدته (  عندما  تحترق  المسافة) .

 

* علي الياسري ، قصائد  قصيرة .

 

* د.  حسين فالح    نصين  شعريي  ،  بعنوان  (  تمثال السياب   ، طريق)

 

وبهذه  الاصبوحة  الشعرية  ، فان اتحاد  أدباء  البصرة   سيبقى  فضاءً   إبداعيآ  يتسعى لمختلف  فنون  الأدب  والثقافة .