محافظة البصرة ترفض إعادة الشركة المتلكئة في مشروع الزبير المتكامل وتؤكد تنفيذه بالتصاميم الجديدة

محافظة البصرة ترفض إعادة الشركة المتلكئة في مشروع الزبير المتكامل وتؤكد تنفيذه بالتصاميم الجديدة

 

المركز الاعلامي

 

أعلنت محافظة البصرة، اليوم الخميس، رفضها الموافقة على طلب وزارة البلديات والإعمار الخاصة بالعودة لأعمال شركة واحة الجنوب في مشروع الزبير المتكامل.

 

وقال محافظ البصرة المهندس أسعد العيداني في تصريح خاص لـ /إذاعة صوت البصرة / أكدنا رفضنا للاعمال السابقة لشركة واحة الجنوب في مشروع الزبير المتكامل بمرحلته الأولى لعدة أسباب في مقدمتها تلكأ الشركة في تنفيذه لأكثر من سبع سنوات " .

وتابع أن "ديوان المحافظة عاد لمفاتحة وزارة البلديات والاعمار ولجنة الخدمات الاجتماعية حول مشروع البنى التحتية للزبير، وقد وصلنا محضر موقع من قبل الوزارة يطلب تنفيذ التصاميم من شركة واحة الجنوب الامر الذي رفضناه جملة وتفصيلا.

وأكد أن " البصرة حكومة وجماهير ترفض عودة المشروع القديم المتهالك، لرداءة التنفيذ والتصاميم التي لم تكن بمستوى الطموح.

وعن دفاع الوزارة عن اعمال شركة واحة الجنوب، أوضح أنه "طلب من المكتب الاستشاري دراسة هذه الاعمال وبيان مدى مقبوليتها مع ان هذه الاعمال اندثرت ولا يمكن العودة لها".

 

وأشار العيداني إلى أن "محافظة البصرة تسعى منذ لحظة مخاطبة وزارة البلديات والاعمار الى تحويل المشروع من وزاري إلى محلي وتنفذه بأموال البصرة ليكون مشروع الزبير المتكامل مثالي ووفق أحدث التصاميم والمواصفات الفنية والهندسية العالمية".

 

من جانبه أوضح مدير التخطيط والمتابعة في ديوان محافظة البصرة المهندس ولاء عبد الكريم أن "الحكومة المحلية في البصرة نفذت كافة المتطلبات في تنفيذ مشروع الزبير المتكامل بمرحلته الأولى وأكملت التصاميم المرحلة الثانية". مشيرا إلى أن شركات محلية ودولية أبدت استعدادها التنفيذ دون المطالبة بأموال لحين توفرها بسبب الأزمة المالية.

 

وتابع: نستغرب إصرار الوزارة على العودة لشركة متلكئة منذ عام 2012 بعد إدراجها في القائمة السوداء ومنحها فرصة لإكمال أعمالها التي اندثرت بسبب تأخرها في التنفيذ".

وأشار إلى أن "خطة البصرة هو تنفيذ بنى تحتية متكاملة بينما تسعى الوزارة لتنفيذ فقط اعمال المجاري ولهذا أبدت المحافظة رفضها لتوجه الوزارة".