النائب الاول لمحافظ البصرة يبحث مع خبراء في برنامج الامم المتحدة الانمائي دعم القطاعين المائي والزراعي بالمحافظة

النائب الاول لمحافظ البصرة يبحث مع خبراء في برنامج الامم المتحدة الانمائي دعم القطاعين المائي والزراعي بالمحافظة
 
 
اعلام النائب الاول :
التقى النائب الاول لمحافظ البصرة ، المهندس ، محمد طاهر التميمي ، بمجموعة من الخبراء العاملين في برنامج الامم المتحدة الانمائي (UNDP) ، وبحضور مدير مكتب برنامج الامم المتحدة الانمائي في المحافظة ، معين كريم ، لبحث ومناقشة عدد من برامج العمل ، والمشاريع التي ستنفذ بالمحافظة".
ونقل مكتبه الاعلامي في بيان صحفي ، ان" المهندس التميمي ناقش خلال اللقاء مع الخبراء في (UNDP) عدد من برامج الشراكة في تنفيذ مشاريع تخص قطاع الماء ، والتي تصل الى 9مشاريع في البصرة ، مبينا عن تأكيد نائب محافظ البصرة ايضا على ضرورة اشراك القطاع الزراعي بالمشاريع المستقبلية من خلال دعم زراعة النخيل التي انقرضت بسبب الحروب الطاحنة التي شهدها العراق ، ومنها البصرة ، وتسببت بدمارغابات النخيل التي كانت تشتهر بها المحافظة” .
واضاف البيان الى تأكيد النائب الاول لمحافظ ىالبصرة على ضرورة زيادة التنسيق والعمل بشكل واسع مع الدوائر المختصة المعنية في اختيار الاجهزة والمعدات ، كونها الجهة المستفيدة والمختصة التي تحدد نوع المواصفات المتفق عليها مع الوزارات والمحافظة بأعتبارها مواصفات عالمية ، وعدم الوقوع في خطأ بسيط يسفر عن توقف او فشل المشروع ، ولابد في البداية من وضع مواصفات معتمدة عالميا بالمنشأ ، لانجاح اي مشروع ينفذ في البصرة".
واشار البيان الى اقتراح المهندس التيمي على الخبراء بأنشاء مختبر متكامل لزراعة النخيل النسيجية ، بأعتبار ان" البصرة كانت معروفة في السبعينات والثمانينات الاولى عالميا بالنخيل وفي تصديرها التمور ، ولكن الحروب تسببت بدمار ثروتها من النخيل ، داعيا الامم المتحدة ، وعبر برامجها الانمائية الى العمل على دعم هذا القطاع الزراعي من خلال انشاء مختبر للزراعة النسيجية لفسائل النخيل وتكثيرها وزراعتها وتزويده بالكوادر وتجهيزه بالاجهزة الحديثة ، بأشراف المحافظة ، وبالتعاون مع جامعة البصرة ، وبدعم من UNDP وبالتالي يمكن انشاء غابات من النخيل ، وزراعتها ، وتكاثرها بشكل اوسع بالمحافظة".