مسؤول حكومي يطالب بتأمين “حوض النار” بين ثلاث محافظات عراقية

مسؤول حكومي يطالب بتأمين “حوض النار” بين ثلاث محافظات عراقية

المركز الإعلامي

طالب مسؤول حكومي في صلاح الدين، اليوم الاحد، بتأمين المناطق الساخنة والمضطربة امنيا في المثلث الحدودي الممتد بين محافظته ومحافظتي نينوى وكركوك.

وقال قائممقام الشرقاط، (شمالي صلاح الدين)، علي الدودح في تصريح صحافي، تابعه / المركز الإعلامي / إن “المثلث الممتد بين شمالي صلاح الدين من جهة الشرقاط وجنوبي نينوى وجنوب شرقي كركوك خالٍ من القطعات العسكرية لحد كبير، ما جعله اماكن امنة لتحركات عناصر داعش وملاذات للهروب من المطاردة الامنية الى جانب تهديد المناطق الحدودية لثلاث محافظات”.

وأضاف أن “ادارة الشرقاط ستطالب رسمياً وزير الدفاع جمعة عناد الجبوري بنشر تعزيزات وقطعات أمنية لمعالجة حوض النار الساخن بين كركوك وصلاح الدين ونينوى وتأمينه بالكامل وتفادي وقوع هجمات وخروقات ارهابية تطال العناصر الامنية والمدنيين”.

وأشار الدودح إلى “تنسيق مرتقب مع كركوك حيال نشر القطعات العسكرية ومعالجة المناطق الرخوة في المثلث الحدودي”.