الأجودي يكرم مُتبرعاً بدم من فصيلة نادرة نسبياً

الأجودي يكرم مُتبرعاً بدم من فصيلة نادرة نسبياً

الأجودي يكرم مُتبرعاً بدم من فصيلة نادرة نسبياً


كرم النائب الإداري لمحافظ البصرة د. ضرغام الأجودي متبرعاً بالدم من فصيلة نادرة نسبياً اعترافاً بفضله في مساعدة المرضى، وتشجيعاً للمواطنين على التبرع بدمائهم.


وقال الأجودي بعد تقديمه درع التكريم وكتاب شكر وتقدير للمواطن علي هاشم سعد إن "التكريم جاء تثميناً لجهوده في مساعدة المرضى، وانقاذ حياة بعضهم، من خلال حرصه على التبرع بدمه على مدى أعوام"، مضيفاً أن "الحكومة المحلية تحث المواطنين على التبرع بالدم، وخصوصاً أصحاب الفصائل النادرة".


وأكد الأجودي أن "البصرة فيها أكثر من 7000 حالة مرضية مسجلة لدى مركز أمراض الدم الوراثية، وهذه الحالات تحتاج الى نقل الدم اسبوعياً، ومن هنا تتضح أهمية التبرع في الدم".


بدوره، أفاد المواطن علي هاشم سعد الذي يواظب على التبرع بالدم كل ثلاثة أشهر منذ تسعينات القرن الماضي بأنه فخور بمساعدة المرضى المحتاجين للدم، وأشار الى أن فصيلة دمه (-B) تعد من الفصائل النادرة نسبياً، والأكثر ندرة منها فصيلة (-AB).


وكانت وجهت دائرة صحة البصرة يوم أمس مناشدة جديدة لأهالي البصرة بمراجعة مصرف الدم الرئيسي للتبرع في ضوء وجود نقص في مخزون المصرف من الدم نتيجة كثرة المواطنين الذين يعانون من أمراض تستدعي نقل دماء لهم.