الأجودي يبدي ملاحظاته ومقترحاته بشأن الورقة البيضاء

الأجودي يبدي ملاحظاته ومقترحاته بشأن الورقة البيضاء
الأجودي يبدي ملاحظاته ومقترحاته بشأن الورقة البيضاء قدم نائبُ محافظ البصرة الدكتور ضرغام الأجودي بصفته عضو اللجنة الحكومية لاعداد استراتيجية الموازنة العامة للأعوام ٢٠٢٢-٢٠٢٤ حزمة مقترحاتٍ وملاحظاتٍ تقويمية حول الورقة البيضاء التي تعدها الحكومة العراقية بمثابة خارطة طريق لاصلاح الوضع الاقتصادي. في جانب (الملاحظات) رصد الأجودي نقاط ضعف جوهرية في الورقة البيضاء، منها "غياب الخبراء المتخصصين في مجال الإنعاش الاقتصادي عن فريق إعداد الورقة، وغياب الأهداف الاستراتيجية الكبيرة وبعيدة المدى، وغياب المعالجات الجذرية الريادية، فضلاً عن عدم تقديم الورقة لرؤية واضحة بشأن توليد الوظائف وخلق التحفيز الاقتصادي". وفي جانب (المقترحات) دعا الأجودي الى "إنشاء صندوق اعمار العراق بشكل مستقل عن الموازنة العامة، ويكون تمويله من خلال تخصيص عائدات نصف مليون برميل يومياً من النفط المصدر، ومن ثم التعاقد على تنفيذ مشاريع استراتيجية بتمويل من رصيد الصندوق، أو بالآجل من خلال قروض تسدد من الصندوق". وأكد الأجودي على أهمية "إصلاح النظام المصرفي بشكلٍ جذريٍ وأتمتته كلياً لتكون المصارف الحكومية والأهلية مصدراً لإنعاش الاقتصاد، بدلاً من وضعها الحالي، فضلاً عن توحيد النظام الضريبي والجمركي وأتمتته للقضاء على التهرب الضريبي والفساد في الضريبة والجمرك، والسيطرة على المنافذ الحدودية الواقعة في اقليم كردستان، ودعم القطاعين الزراعي والصناعي من خلال منح قروض ميسرةٍ لتمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة". كما اقترح نائب محافظ البصرة جملة مشاريع حيوية من شأنها تحريك عجلة التنمية الى الأمام، ومن أهم هذه المشاريع "إنشاء طرق سريعة متعددة المسارات تربط ميناء الفاو الكبير مع تركيا وسوريا والأردن، وتشييد سد بخمة وسد بادوش وناظم شط العرب لتحسين قطاع الموارد المائية دعماً للزراعة، واستحداث مدينة ذكية مستدامة بمواصفاتٍ عصرية في كل محافظة بسعة ١٠٠ ألف وحدة سكنية عمودية وأفقية مع منشآتٍ ومرافقَ خدميةٍ متكاملة، وذلك لاستيعاب النمو السكاني المتزايد واحتواء أزمة السكن، علاوةً على بناء ثلاث مدن طبية متطورة في الجنوب والشمال والفرات الأوسط على غرار مدينة الطب في بغداد التي تم إنجازها قبل نصف قرن".